ما هو تعريف التنويم المغناطيسي؟ وما هو أصله؟

تعريف التنويم المغناطيسي

ربما أنت هنا لقراءة هذا المقال لأنك تحب تعلم التنويم المغناطيسي بسهولة باليد أو تعلم التنويم المغناطيسي بالعين أو بكل بساطة معرفة طريقة التنويم المغناطيسي بالكلام، أو بأي طريقة أخرى، إذن تابع القراءة ولا تنسى زيارة المقالات الأخرى…

صعوبة تعريف التنويم المغناطيسي:

إذا سألت مثلا عشرة منومين مغناطيسين عن التنويم المغناطيسي، فستحصل على الأرجح على عشرة إجابات مختلفة، لأن في الحقيقة وببساطة، لا يوجد تعريف واحد للتنويم المغناطيسي.

ولو صبرت معي إلى آخر هذا المقال، ستعرف لماذا أنا سعيد لعدم قدرتنا على تحديد مفهوم موحد وواحد للتنويم المغناطيسي بسهولة. فمن الصعب تحديد مفاهيم مهمة وذات مغزى عميق في الحياة.
فمثلا حين تفكر في الحب! هل يمكنك تعريف الحب؟ وماذا عن تعريف الجمال؟ أو تعريف السعادة؟ أو تعريف الحرية؟ أو حتى تعريف الخالق سبحانه، الله؟ صعب جدا، أليس كذلك؟
لا يمكن للكلمات أن تصف هذه المفاهيم القوية بشكل صحيح، وأعتقد أن التنويم المغناطيسي له نفس الميزة كونه معقد و صعب التعريف. أي كلمات سوف تفشل في تعريف وتبيان الجوهر الحقيقي للقوة التي يقدمها.

تعريف التنويم المغناطيسي:

تعريف التنويم المغناطيسي، حسب ويكيبيديا، هو “حالة من الوعي، حيث يكون تركيز الاهتمام على الوعي الداخلي وتخفيض الوعي بكل ما هو خارجي ومحيط بك، التنويم المغناطيسي هو تعزيز القدرة على الاستجابة الفورية للإقتراحات التي نعطيها للشخص الذي سيدخل في حالة تنويم مغناطيسي”.

من أين جاء مصطلح التنويم المغناطيسي؟ ما هو أصل التنويم المغناطيسي؟

شاعت كلمة التنويم المغناطيسي من قبل الجراح الاسكتلندي جيمس برايد.

التنويم المغناطيسي بالإنجليزية هو hypnosis وأصله يأتي من الكلمة اليونانية hypnos، والتي تعني “النوم”، لأن الممارسون الأوائل يعتقدون بأن التنويم المغناطيسي كان شكلاً من أشكال النوم. لكننا حاليا ومع تقدم العلم، صرنا نعلم أن التنويم المغناطيسي ليس شكلاً من أشكال النوم، لكنه حالة متغيرة لتعديل للوعي – ليصير وعيا جيدا ومفيدا، أي أنه حالة تغير عادية وطبيعية للوعي.

تعريف حديث للتنويم المغناطيسي:

التنويم المغناطيسي هو حالة ذهنية مركَّزة للغاية، يتقبل فيها العقل الباطن أي اقتراح إيجابي نقدمه له. في هذه الحالة الذهنية، تصبح على دراية بالأشياء التي لم تكن تحيط بها علما من قبل، مما يؤدي إلى بلورة الأفكار الهامة والجيدة، والوصول الى مرحلة الوضوح العقلي الذي نكون فيه قد تخلصنا من ترسبات أفكار سلبية محيطة بنا.

هذا الوضوح العقلي يساعدك في الشعور بالأمان والثقة بالنفس في كل ما تفعله، ويساعدك في التركيز على ما تريده، والتصرف بشكل ايجابي مع ما تشعر به، حتى أنه يساعدك في تحديد ومتابعة الأهداف التي تريد تحقيقها في حياتك بسهولة بالغة.

يمكنك الإنتقال إلى الموضوع الموالي بالنقر على الزر أسفله،
أو الإنتقال إلى الصفحة الرئيسية واختيار الموضوع الذي تريد بشكل مرتب حسب الأبواب بالنقر هنا بالنقر هنا.



Add Comment